احصائيات المدونة

الأربعاء، 9 مارس، 2011

Bad Lieutenant : Port Of Call New Orleans 2009


 

Bad Lieutenant : Port Of Call New Orleans 2009

الفلم الثالث للمخرج الالماني الكبير وورنر هيرزوغ باللغة الانكليزية , وهو واحد من أهم مخرجي السينما الالمانية في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي ومخرج افلام لاقت نجاح نقدي مهم  " اغيرو غضب الرب – الحالة الغاضة لكاسبر هاسر – فيتزكارالدو " ,, يصنع مرة اخرى نسخة متجددة من حكايات هوليود الكلاسيكية ,, فبعد أن قدم في الـ 2006 نسخة من نسخ حكاية الجندي الاميركي في اراضي العدو ,, ولكن بطريقته هو ,, يصنع هذه المرة ,, نمطا جديدا من قصة هوليودية تكررت في كثير من المرات ,, افضلها نسخة دانزل واشنطن في " يوم التدريب " .. وتحكي قصة شرطي ,, بصياغة واخراج ,, وورنر هيرزوغ ,

تدور احداث الفلم بعد اعصار كاترينا الذي ضرب ولاية لويزيانا ,, الاعصار الذي كشف البنية التحتية المهترئة للسياسة الاميركية الداخلية السيئة في المناطق الفقيرة من ولاياتها ,, الاعصار الذي خلف الكثير من المستنقعات ,, والذي اصبح بيئة ملائمة لكي تعيش بها الزواحف ,, وهذا هو المحور الذي اشتغل هيرزوغ على تقديمه ,,

فقد صور لنا هذا الشرطي الذي يبدو ظاهريا ,, شرطي فاسد اخلاقيا ,, صوره كأحد زواحف اعصار كاترينا ,, متسلق متغير اللون انتهازي ,, ولكن للزواحف وظيفة غريزية ,, وهي اكل القوارض والفئران والحشرات الضارة ,, نيكولاس كيج في هذا الفلم لعب دور الزاحف بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ,, كانت عنياه عيني زاحف ,, متغير اللون ,, منقسم بين عدة حيوات ,, ولكن في النهاية ,, سنجد أن ما يقوم به من عمل قذر ,, ليس سوى الواجب الذي من المفروض القيام به , ولكن ,, بما انه يعيش في مستنقع لويزيانا ,, فعليه ان يتعامل مع المشاكل كما يتعامل الزاحف مع المشاكل ,, فالمشكلة ليست فيه ,, أو في اعدائه ,, بل في المحيط الذي تأقلم معه ,, وحوله ,, الى ,, زاحف ,,

نيكولاس كيج في هذا الفلم كان مرعب ,, خطير ,, ويسرق البصر ,, اداء اعاد اليه هيبة الثمانينات ,, مع في افلام مثل " وحشة في القلب – نغمة القمر – زواج بيغي سو " ,, اعاد له ثورة بداية التسعينات الثورية " مغادرة لاس فيغاس – اقتباس " ,, اداء مسح من ذاكرة مشاهديه ومتابعيه ,, عشر سنين من الاداءات الفاشلة  ,, وهذا يكمن طبعا اثر تعامله مع مخرج عظيم كويرنر هيرزوغ ,,

الاخراج كان نقطة قوة الفلم ,, رغم ان استعمال الرمز كان مباشر  " زيادة عن اللزوم " ولكن هذا برأيي كان لصالح اسلوب هيرزوغ الذي عودنا على اخراج قصص كلاسيكية ,, ولكن بطريقة متجددة وحيوية ,, وغير تقليدية ,,

الفلم تكرم في فينسيا ,, ووضعه روجر ايبرت ضمن افضل 10 اعمال لعام 2009

9\10




المقال أعلاه بقلم الناقد فراس - السينما العالمية - SeeYou

إرسال تعليق

تابع كل جديد برسالة الكترونيه لـ إيميلك فورا

 
تعريب : باسم
تطوير : محمد نجد
  
  
هذه المدونة بدعم : منتديات بلوجر بالعربي