احصائيات المدونة

الثلاثاء، 22 فبراير، 2011

THE SOCIAL NETWORK | الشبـكة الاجتمــاعية



البطاقة التقنية
عنـوان الفيلم: The Social Network
مخرج الفيـلم: دافيد فينشر
سينـاريو وكتـابة: ارون سوركين
موسيقـى تصورية: ترنت ريزنز، اتيكيس روس
بطـولة: جيس ايزنبريج، جاستن تامبرلاند، اندرو جارفيلد
عدد الترشيحات: 8 ترشيحات

نبذة عن القصة:تحكي قصة الفيلم عن المؤسس الشهير لشبكة الفيسبوك مارك زاك بيرج
والتحديات التي تعرض لها كي يصل في النهاية موقعه الى تلك الشهرة في وقت قليل...

                                                                                   
-> لصنـاعة 500 مليـون صديق، لا بد من مواجهـة القـليل من الأعـداء !
تعرف أفلام السير الذاتية بنمط معين، سرد لأحداث واقعية بشكل ينعزل فيه المخرج عن القصة والفي لم وأحيانا يدخل الفيلم فيما يسمى بـ'الوتائقية' فيلم فينشر يختلف تماما حيث قدم طوال الساعتين فيلما سوداويا متكاملا لايقدم بطل الفيلم (مارك زاكبيرج) ذلك الملياردير الأصغر سنا الذي استطاع تحقيق نجاحا جماهيريا كبيرا في وقت قياسي وانما يدخل داخل أعماق شخصيته كـ'شـاب' مضظهد يجد صعوبة (سيكولوجيا) في التواصل مع الاخر وبذلك يلتجأ لصناعة أصدقاء من الانترنيت حتى يتوسع الأمر ليصبح شبكة اجتماعية يتواصل فيها الجميع بشكل يسهل - التواصل المباشر - في فيلم لايختلف كثيرا عن أفلام فينشر السابقة ولا صراع الشخصية الذي تقاسمه ادوارد نيوتن وبراد بيت في نادي القتال.
دافيد فينشر، ومن لايعرف هذا الشخص وأفلامه (السوداء) مخرج من المخرجين الذين وضعوا لنفسهم مكانا ضمن خانة المخرجين المقتدرين -حاليا- ترشح لأوسكارين الأول قبل سنتين من الان عن فيلمه الغريب حالة بينجامين بوتون الغريبة وهذه السنة يجرب حظه مع الفيس بوك ولو أن فرصته في النجاح قد تبدو أوفر هذه السنة وقد يحظى بالجائزة بالرغم من وجود منافسين نيرين كـ(أروفونسكي والكوين) لدافيد أسلوب منفرد في أفلامه غالبا ما تكون الألوان قاتمة والديكورات تعكس سوداوية الموضوع الذي يتم التطرق اليه والذي غالبا ما يتعلق بالنفس البشرية، مثل فيلم نادي القتال تندرج قصة الشبكة الاجتماعية بشكل متسارع جدا وخاطف عبر أسلوب تحرير مختلف جدا خصوصا في هذا الفيلم تشعر من خلال الطريقة المتسارعة في تقديم عدة مشاهد من عدة زوايا مختلفة في وقت وجيز كأنك تشاهد (الشبكة الاجتماعية -العالم بأكمله) بعين واحدة أسلوب المونتاج في الفيلم مميز جدا وقد يفوز بالجائزة أيضا لكنني أرشح منافسا اخر (سيتم التطرق له فيما بعد )، تجدر الاشارة الى أن دافيد ظهر لأول مرة من خلال الجزء الثالت لرائعة الرعب الشهيرة Alien أو الفضائي ليكون هذا الفيلم بذلك بوابته لدخول عالم الاحتراف من خلال فيلم الجريمة الأفضل في مسيرته Se7en سنة 1995 تم وبمستوى أقل نوعا ما يعود بعد سنتين من خلال فيلم The Game بطولة مايكل دوغلاس وشون بين سنتين اخرى فاصلة عن فيلمه الشهير نادي القتال تم فيلم Panic Room (الذي أتمنى مشاهدته كامل قريبا) من انتاج سنة 2002 ليتوقف بذلك مدة خمسة سنين تم يعود من خلال فيلم زودياك، بعده مباشرة وفي تاني تعامل له مع براد بيت يقدم الشيخ العجيب في احدى الأفلام النادرة (من ناحية الديكورات والماكياج) وهاهو يصارع على الأوسكار مجددا هذه السنة عن طريق اقتحامه عالم الفيس بوك
لم يستعن هذه المرة بنجوم كبار بل اختار طاقمه من مجموعة من الشباب أغلبهم من ذوي الخبرات المتوسطة في مجال التمثيل وعلى رأسهم جيس ايزينبرغ والذي فاجئ الجميع بل وصل اتقانه للدور لحين الترشيح لأوسكار أفضل دور أول بجانب كبار هوليود، هذا الشاب البالغ من العمر 27سنة عمل خاض تجربة وحيدة في تأليف الموسيقى التصويرية قبل أن يظهر للمرة الأولى على الشاشة من خلال المسلسل Get Real في أربعة حلقات سنة 1999 تم في الفيلم التلفزي Lightning بعد سنتين يليها فيما بعد مجموعة متواضعة من الأدوار الشرفية في أفلام أقل من المتوسطة لغاية سنة 2009 حيث يقتنص دوري بطولة الأول كريستين ستيوارت وراي رينولدز في فيلم الكوميديا Adventureland والثاني حيث يحارب الأحياء-الأموات في أرضهم Zombieland رفقة هاريسون فورد والجميلتين ايما ستون واجيبيل بريزلن بينما يكتفي بدور ثانوي في فيلم النجم مايكل دوغلاس Solitary Man بنفس عدد الأفلام يشارك سنة 2010 في فيلمين لم يلقى أيهما اي نجاح يذكر الأول بعنوان Holly Rollers والثاني Camp Hope لكنه كسر جميع الحدود ودخل النجومية من أبوابها الواسعة مع اول تجربة حقيقية له في فيلم الشبكة الاجتماعية، ادائه كان جميلا ويبدو ناضجا اكثر من دوره في فيلم زومبي لاند، اختيار لينش كان موفقا ليس فقط على جيس بل أيضا النجم الغنائي الشهير جيستون تامبرلاك، هذا النجم الشاب (29سنة) لم يقم في مسيرته التمثيلية الا ببعض الحلقات التلفزية والأدوار الصغيرة يذكر منها مشاركته بصوته في فيلم الانمي Shrek The Third بشخصية ارني كما أعاد نفس التجربة السنة الماضية عبر فيلم Yogi Bear لكن تغدو تجربة الشبكة الاجتماعية هي الأجدر بالذكر من كل تجاربه السينمائية الاخرى، ادائه لطيف ومناسب جدا للدور, اندريو جارفليد أيضا اتسم حضوره بالنضج في الاداء وتشعر ان دافيد قام باستخراج مواهب منهم لم يستطع مخرج اخر فعل ذلك، اندريو البالغ من عمره 27سنة هو ظهر مرات عديدة في حلقات قليلة من بعض المسلسلات في بدايته واحيانا في الأفلام القصية لكن لم يسجل المشاهدين حضوره الا في فيلم النجوم Lions For Lambs سنة 2007 وفيلم Boy A من بطولته في نفس السنة لكن كلا الفيلمين لم يكن لهما صدى كبير ووجود انديو لم يضف الكثير على قدر ما اضاف وجوده في فيلمي السنة الماضية -الشبكة الاجتماعية و Never Let me Go بدورين ناضجين جدا ينبئان بمسيرة جميلة.
لا أذكر أن الموسيقى التصويرية للفيلم قد أثرت فيا بأي شكل، المقاطع الموسيقية أتت مناسبة لا أكثر ليس مثل هانس زيمر الذي ابدع في صناعة اثارة منقطعة النظير من خلال موسيقاه المعهودة في فيلم الاستهلال ومع ذلك لا أتوقع فوزه، ولو أن الموسيقى تعاون عليها اثنان الأول ترنت ريزنر المعروف بـ Man Of Fire, Wanted, Lost Highway, Se7en هذا الفيلم الأخير الذي أعشق موسيقاه (شخصيا) والثاني اتيكيس روس الذي اشتهر أكثر بموسيقى Twilight التي أكرهها (شخصيا) كما عرف أيضا بـ The Book Of Eli, New York I love You.
ذكرني مونتاج الفيلم كثيرا بـ(نادي القتال) حتى طريقة التصوير واختيار الألوان لاتختلف كثيرا فينشر ينجح دائما في هاتين المادتين خصيصا يستطيع ان يدخلك في اجواء الفيلم بشكل مبهر عبر طريقة التحرير المتسارعة والخاطفة أحيانا، والأجواء التصويرية السوداوية أيضا اختياره لزوايا التصوير دائما ما يكون ناجحا وحتى ان لم يفز بجائزتي التصوير والمونتاج لوجود منافس شرس (127 ساعة -داني بويل-) الى أن فينشر تبقى له طريقة خاصة محبوبة لدى الجمهور في التحرير والتصوير -طبعا ليس هو المصور لكن هو من يوجه المصور-!
رؤية شخصية: الفيلم بالنسبة لي جميل وجاء عند توقعاتي، لكن ارى انه اخد اكثر مما يستحق، حصد أغلب جوائز اخر السنة خصوصا في فئات يبدو بالنسبة  لي كان كرم زائد من اللجنة اعطائها له ويحتل الفيلم في قائمتي (لأفضل أفلام 2010) المركز الخامس، ليس انتقاصا من الفيلم لكن السنة عرفت وجود أفلام أفضل على عدة اصعدة: اخراجيا، سيناريوهاتيا، وتقنيا..
تقييمي: 7/10
الفيلم حاز على المركز 166 من خلال قائمة Imdb الشهيرة بعد تقييم 8,2/10 من أصل 76 ألف و889 صوت (لحين كتابة هذه السطور)
الترشيحات:

+ أفضل فيلم 
+ أفضل تصوير سينمائي (جيف كرونويرت)
+ أفضل موسيقى تصويرية (ترنت ريزنز، اتيكيس روس)
+ أفضل مخرج (دافيد فينشر)
+ أفضل مونتاج
+ أفضل سيناريو مقتبس (ارون سوركين)
+ أفضل ممثل دور أول (جيس ايزنبريج)
+ أفضل تحرير أصوات




منقول من العضو -jokercraig - ياسين ستار تايمز السينما العالمية


إرسال تعليق

تابع كل جديد برسالة الكترونيه لـ إيميلك فورا

 
تعريب : باسم
تطوير : محمد نجد
  
  
هذه المدونة بدعم : منتديات بلوجر بالعربي